سامي كليب, Author at 180Post

-الاسد-1280x833.jpg

كما كان رحيل أو بقاء الرئيس السوري بشار الأسد محور انقسام إقليمي ودولي حاد، فان خروج أو بقاء ايران على الساحة السورية، يُشكل احد أبرز العقد التي تحدد مستقبل العلاقات السورية ـ العربية والسورية ـ الغربية. لكن هذا الأمر يُعتبر ورقة رابحة في يد دمشق، ذلك ان التواجد العسكري الايراني المباشر قابل للانتهاء في سوريا تماما كحال حزب الله، بعدما يستعيد الجيش السوري سيطرته على كافة المناطق، وفق ما بشّر به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في زيارته الأخيرة إلى العاصمة السورية.

Image19.jpg

فقدت دولٌ عربيةُ كثيرة دورها السابق، وهي تعيش حاليا مخاض البحث عن الاستقرار حتى بلا دور. وأما الرعاة التاريخيون لهذه الدول، فهم يزيدون بلاءها بسبب صراعاتهم العالمية، والتي غالبا ما يتحول الوطن العربي فيها الى مجرد ساحات لتصفية الحسابات، أو لنهب الثروات القديمة والمتجددة.

-الأسد.jpg

لم يكن اللقاء الأمني العالي المستوى أمس (الإثنين) بين وفدين سوري وتركي في موسكو مفاجئاً، لكنه محورياً بالنسبة إلى مستقبل محافظة ادلب، فضلا عن أبعاد أخرى سورية وتركية وروسية. في هذه الأثناء، تحشد إيران من جهة وأميركا من جهة مقابلة حلفاءهما في فترة التصعيد الخطير لتحديد صورة المواجهة المقبلة في العراق، لكن الاوروبيين يسعون لإقناع الرئيس الاميركي دونالد ترامب بصفقة تحمل اسمه وتكون بديلا عن الاتفاق النووي وتعيد التواصل بين واشنطن وطهران، واما الصراع الإقليمي والدولي الدائر في ليبيا، فان موسكو أيضا تحاول قطف ثماره، في ظل استمرار الأسئلة حول مستقبل القوات الاميركية في الوطن العربي.

_28309.jpg

بانتظار رد إيران على المغامرة الخطيرة للرئيس دونالد ترامب، وكيف سينعكس هذا التطور الدموي على المنطقة ولكن أيضا على وضع سيد البيض الأبيض نفسه في المعركة الانتخابية الرئاسية، يبدو جليا أن الدول العالمية الشريكة لطهران وفي مقدمها روسيا والصين تدرك أن ثمة استهدافا يتخطى الحدود الايرانية. كيف؟

-وسليماني.jpg

كان قائد فيلق القدس الجنرال الايراني قاسم سليماني يعرف أنه مستهدف بالاغتيال. وكان يعرف كذلك أنه بذهابه الى العراق، يعني أنه دخل دائرة الخطر الكبير في ظل التوتر الاستثنائي القائم بين إيران وأميركا على خلفية التظاهرات التي حاولت إقتحام السفارة الاميركية في العراق. لكنه ذهب. فالعراق دولة محورية لا بل الأهم حاليا في الصراع الكبير بين إدارة الرئيس دونالد ترامب وقيادة السيد علي خامنئي. لا أحد يستطيع خسارة هذا الموقع الاستراتيجي الهام، ولا أحد نجح حتى الآن في ربحه تماماً.

-ناجي-العلي-267-1280x864.jpg

لو أجرينا استفتاء عالمياً اليوم وسألنا الأطفال:"هل تعرفون من هو السيد المسيح، ومن هو بابا نويل"؟ على الأرجح، سيتبين لنا أن هؤلاء الأطفال يعرفون صاحب الثوب الأحمر واللحية البيضاء أكثر. لو أحصينا مجموع ما يأكله المسلمون في رمضان الصوم، لاكتشفنا أنهم ينفقون في شهر الزهد أكثر مما ينفقونه في أي شهر آخر، برغم ان الصوم يفترض قليلا من الطعام وكثيرا من العبادة والإحسان.

-1-1280x853.jpg

 في معمعة البحث عن خلاص لبنان من أزماته السياسية المتلاحقة، ووضع حدٍّ لانفلاته الأمني القابل للاشتعال أكثر، وتوفير مُسكّنات لوضعه المالي المنهار، علينا أن نطرح السؤال الأهم: هل ان ما يحصلُ في لبنان عابرٌ أم ان وطننا فقَدَ دوره التاريخي لصالح دولٍ أخرى وان مصيره بالتالي مزيد من التدهور الداخلي والإهمال الخارجي؟ 

.jpg

الهجوم اللفظي والجسدي الذي نفّذه النائب اللبناني (عن عكار في شمال لبنان) هادي حبيش على القاضية غادة عون، يدخل في خانة "الجرم المشهود" في القانون اللبناني، ما يعني أن لا حصانة نيابية تحمي النائب من التوقيف، وهو ما يضع القضاء اللبناني أمام سؤال مفصلي في "زمن الانتفاضة": هل يستمر في الخضوع لسطوة السياسة، أم يقلب الطاولة على الجميع ويقرر أنه سلطة مستقلة وشجاعة تحمي الوطن وشعبه وتؤدب ساسته إذا أخطأوا.

atd-abogados-malaga.jpg

في لبنان، يتم توقيف راهبتين في ملفات تتضمن تحرشا جنسيا وسوء معاملة اطفال، وهي ملفات تحدث زلزالاً في بلدان تحترم نفسها، غير أنه تم إطلاق سراحهما في الليلة نفسها. ومهما كانت مآلات هذا الملف لجهة استكمال التحقيق أو اقفاله او لجهة ادانة المشتبه بهم او تبرئتهم، فان ما حصل يسلط الضوء مجددا على استقلالية القضاء، وعلى علاقة السلطة الدينية بمؤسسات الدولة وعملها. فهل تغيّر انتفاضة الناس شيئاً أم نبقى اسرى نظام طائفي يتحكم بكل مفاصل بلدنا؟