أردوغان وآيا صوفيا.. أتاتورك الجديد  

11/07/2020 وسام متىوسام متى
 حين تقام صلاة الجمعة في آيا صوفيا في اسطنبول يوم الرابع والعشرين من تموز/يوليو، ستتبدّى ملامح نشوة الانتصار على وجه رجب طيب أردوغان. الصورة التي ستُلتقط له في الصفوف الأمامية للمصلين في هذا اليوم سيكون لها طابع تاريخي، من دون أي شك، ليس لأن قرار اعادة المعلم التاريخي إلى وضعية المسجد قد حَسم جدلاً من عمر الجمهورية التركية فحسب، بل لأنّ الخطوة تحمل الكثير من الدلالات، إن على مستوى العلاقات الداخلية في تركيا، أو على مستوى علاقات تركيا الخارجية.

تفجير “نطنز”.. حروب المنطقة الرمادية تنتقل إلى داخل إيران

قد تكون صدفة وقوع انفجارات وحرائق خلال فترة قصيرة في غير مكان في العالم، لكن مع تواليها ووقوعها في مواقع عسكرية ونووية في إيران خلال أسبوعين، رفعت من مستوى الشكوك حول ارتباطها ببعضها البعض فضلًا عن عمديتها. فخلال الشهر الماضي وقعت حرائق وانفجارات عديدة في مدن إيرانية مختلفة، منها ما حدث قرب المجمع الصناعي العسكري في خجير، والمنشآت النووية في نطنز، حيث أظهرت صور الأقمار الصناعية حجمًا كبيرًا لما خلفته تلك الانفجارات، لاسيما انفجار نطنز. ما حدث في إيران خلال الفترة الماضية لا ينفصل عن سياق التوترات المستمرة بين أميركا وإيران وتبادل الصراعات سايبريًا. كما أن هذه التطورات لا تحدث من فراغ، خصوصًا مع خروج “حروب الظل” بين إيران وإسرائيل إلى العلن.

أيْنعَت رؤوسهم.. ألَمْ يَحُن قطافها؟

قبل سنواتٍ قليلة، أعدَّ باحثون نفسيُّون في الولايات المتَّحدة وكندا وهولندا دراسةً استقصائيَّة، عن السعادة ومتطلِّبات استجلابها. فتبيَّن لهم، أنّ شراء الوقت بدلاً من السلع الماديَّة، يحقّق للإنسان المزيد من مشاعر السعادة، بنسبةٍ تصل إلى 30 بالمئة. وأنّ الضغط الناجم عن “ندرة الوقت”، يقلِّل من إحساس الإنسان بالاطمئنان والراحة وتالياً.. بالسعادة. وأنّ هذه الندرة تساهم، كذلك، في إصابته بالقلق والأرق وتالياً.. بالتعاسة.

الفاتيكان للراعي: قبل تحييد لبنان.. نريد حياد المسيحيين!

كان لافتا للإنتباه، تسريب خبر انتقال البطريرك الماروني بشارة الراعي قريباً إلى روما، ناقلاً مشروعاً عنوانه “حياد لبنان”، تردد أنه ينوي حمله إلى المحافل الدولية تمهيداً للعمل عليه وتطبيقه.

روسيا في “عقول” الكابيتول هيل… اعلان حرب ضد بوتين!

في مجلس النواب الأميركي، عُقدت جلسة عبر الفيديوكونفرانس للجنة الفرعية المعنية بأوروبا وأوراسيا والطاقة والبيئة التابعة للجنة الشؤون الخارجية، كُرّست بالكامل لروسيا، وأجرى خلالها المشاركون جرداً كاملاً للقضايا الروسية، محاولين تقديم توصيات بشأن التدابير التي ينبغي تطبيقها على روسيا.

أمين الجميل أول رئيس لبناني في البيت الأبيض

10/07/2020 Avatar180
في كتابه “الرئاسة المقاومة”، يروي الرئيس أمين الجميل سيرة تجربته الرئاسية بين العامين 1982 و1988. في الحلقة الثانية، يسرد الجميل بعض وقائع رحلته الرئاسية الأولى إلى نيويورك وواشنطن وباريس وروما وإجتماعاته بكل من رونالد ريغن وفرنسوا ميتران والبابا يوحنا بولس الثاني.     

إسرائيل بعد عقدين من “رحلة لبنان”: تغييرات قسرية في العقيدة والتسلح

إسرائيل بعد عقدين من “رحلة لبنان”: تغييرات قسرية في العقيدة والتسلح

مضى عقدان على انسحاب القوات الإسرائيلية وتحرير جنوب لبنان، وليست الإشارة إلى حدثي الانسحاب والتحرير، مدفوعةً بأسلوب الإطناب أو الدواعي الإنشائية، وإنما تمهيد لمناقشة التغييرات القسرية التي حصلت في العقيدة العسكرية الإسرائيلية وخطط التسلح. …
في ذكرى 25 أيار.. تحرير ولا حرية

في ذكرى 25 أيار.. تحرير ولا حرية

حروب تحرر وطني. تأسيس دول مستقلة. سلطات دكتاتورية. الذين قادوا معارك التحرير يحكمون حكماً استبدادياً. تحررت الجماعة لكن الحرية الفردية ممنوعة. …
المقاومة المأزومة بين الطوائفيات وقوى التغيير

المقاومة المأزومة بين الطوائفيات وقوى التغيير

لا بد من تلاوة المشاعر أولاً. الإنتصار حالة إنسانية فذة. الخروج من نفق الخسائر، يغيّر في طبيعة الإنسان. الهزائم خلّفت شعباً فاقد الإيمان بأمته. إذاً، منطقياً، قبل الولوج إلى الكلام بعقل بارد، فلنتجرأ على الإعتراف، أن المقاومة غيّرتنا: كنا في وادي الدموع، وبلغنا شرفة المستقبل. مستقبلنا يُولد من صنع أيدينا. …
ماذا بقي من صورة المقاومة اللبنانية عند المصريين؟

ماذا بقي من صورة المقاومة اللبنانية عند المصريين؟

بعيدة تبدو المسافة بين انطباعات عامة تكوّنت لدى المصريين عن تحرير جنوب لبنان عام 2000، وبين البحث عن ما تبقى من أثر هذا الحدث الذي بدا قبل عشرين عاماً وكأنه نقطة بداية لمتغيرات كبرى استهلتها الألفية الجديدة، ليس على طريقة أحجار الدومينو أو أثر الفراشة، ولكن على قاعدة إعادة احياء ثنائية المقاومة والتفاوض أمام ثنائية التسليم والتكيُّف، والتي لم تنحصر في ما يخص إسرائيل أو السياسات الخارجية بشكل عام، بل انعكست على الداخل المصري بأشكال متنوعة تراوحت بين القبول والترحيب والرفض والتشكيك وغيرها من الثنائيات التي تدور في فلكها الجدالات العامة والخاصة في بلد شديد المركزية. …