العلاقات السورية الإيرانية Archives - 180Post

343545656576768787.jpg

لم تمضِ أكثر من 24 ساعة على إعلان زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران، حتى أعلن السيد حسن نصرالله عن تهديد واضح وصريح لقادة "إسرائيل" بقصف أي سفينة أو شركة تعمل على استخراج النفط أو الغاز لمصلحتها من حقل كاريش على الحدود بين لبنان وفلسطين المحتلة، معلناً "الاستنفار والجهوزية التامة مقابل العدو الصهيوني على امتداد انتشار المقاومة وسلاحها"، بعد إعلان الكيان مناوراته العسكرية. وتلا ذلك إعلان صادر عن الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية برفع حالة التأهب والجهوزية لكل أجنحتها وتشكيلاتها.

سلايدر.png

روسيا وإيران هما من أهم فواعل الحرب السورية، حليفان داعمان لنظام الرئيس بشار الأسد، والفاعلان الرئيسان اللذان أمكن له الاعتماد عليهما في الحرب، ولعلهما ـ بالطبع ثمة عوامل أخرى ـ السبب الرئيس في بقائه واستمراره.