هآرتس Archives - 180Post

-الروسي-1280x859.jpg
Avatar18026/07/2021

تعاملت إسرائيل مع التسريبات الروسية حول إنزعاج موسكو من غارات إسرائيلية ضد أهداف على الأرض السورية بدأت تقترب من مناطق عملياتها، بحذر شديد، وهو الأمر الذي عبّر عنه المحلل العسكري في "هآرتس" عاموس هرئيل.

nuclear_deal__mohsen_izadi.jpg
Avatar18005/07/2021

في تل أبيب وواشنطن ثمة قناعة أنه "إذا لم يوقَّع الاتفاق النووي حتى نهاية ولاية حسن روحاني، فإنه لن يوقَّع مجدداً". الإنطباع الثاني في تل أبيب أن القدرة على التأثير في قرار واشنطن بصوغ الإتفاق باتت معدومة. المحلل السياسي في "هآرتس" يهونتان ليس يقدم في هذا التقرير مقاربة عن حصيلة الإتصالات الأميركية الإسرائيلية

WhatsApp_Image_2021-06-21_at_20.44.27-640x400-2-640x400-1.jpg
Avatar18025/06/2021

المحلل العسكري في "هآرتس" عاموس هرئيل يتطرق في مقالته اليوم (الجمعة) إلى أنه برغم إستمرار "الهجمات الغامضة" (الإسرائيلية ضمناً) للمشروع النووي الإيراني، فإن واشنطن لن تتراجع عن قرارها بالعودة إلى الإتفاق النووي "بأسرع ما يمكن".

raisi-khamenei-.jpg
Avatar18023/06/2021

كيف تقرأ إسرائيل العلاقة بين إنتخاب إبراهيم رئيسي رئيساً لإيران وبين مفاوضات فيينا النووية؟ هل ستذهب إلى الإنفتاح أم التشدد؟ المحلل في "هآرتس" (يهونتان ليس) يعرض لتقديرات الإستخبارات الإسرائيلية في هذه المقالة.

no__ares.jpg
Avatar18021/05/2021

يقدم المحلل العسكري في "هآرتس" عاموس هرئيل قراءة سياسية ـ عسكرية للنهاية التي أفضت إليها عملية "حارس الأسوار"، حسب التوصيف الإسرائيلي، في قطاع غزة، طوال أحد عشر يوماً، لم تتوقف خلالها الصليات الصاروخية الفلسطينية، إلى أن ضغط جو بايدن على "الزر الأحمر". ماذا كتب هرئيل؟

El-poder-BECS_1.jpg
Avatar18020/05/2021

يقدّم المحلل العسكري في "هآرتس" عاموس هرئيل تحليلاً للواقع السياسي الذي يحيط بالحرب الإسرائيلية ضد غزة، بأبعاده الداخلية والخارجية، ويخلص إلى أن بنيامين نتنياهو وبرغم الضغط الأميركي يحاول كسب الوقت "ليس جزءاً من لعبة الحرب النفسية إزاء "حماس"، بل مناورة إزاء قيادة الأركان العامة"!

4059915687.jpg
Avatarخاص 18014/05/2021

في مقال نشرته صحيفة "هآرتس"، يحاول محمد شحادة، وهو كاتب تم تعريفه على أنه "ناشط في المجتمع المدني من قطاع غزة وطالب دراسات التنمية في جامعة لوند بالسويد"، رصد المكاسب التي حققتها حركة "حماس" من الحرب الدائرة حالياً في فلسطين، بجانب مكاسب موازية يمكن أن يحققها بنيامين نتنياهو في سياق دوامة تشكيل الحكومة الإسرائيلية. ومع ذلك، يرى الكاتب أن العنصر الأخطر في ما يجري اليوم هو الوقت، فكلما امتد الصراع حاصداً مزيداً من المدنيين كلما ذهبت الأمور إلى نقطة اللاعودة.