فؤاد إبراهيم بزي, Author at 180Post

7348A94D-57D1-4D0B-B358-E3E85864E580.jpeg

هل هدأت جائحة كورونا في لبنان؟ هل بوسعنا خلع الكمامات والقول بأنّ الأمور عادت إلى ما قبل كانون الأول/ ديسمبر 2019 طالما أن الفيروس "فقد فعاليته"، كما يُروّج؟ ماذا عن اللقاحات التي تصل تباعًا بأعداد لابأس بها، هل قلبت المعادلة؟

la-mano-de-la-vacuna.jpg

لطالما كانت هذه الفيروسات التي تحمل الـ mRNA داخلها الأكثر إثارة للرعب في تاريخ الأمراض البشرية، فحتى اليوم هناك جائحة لم يعلن أنّها انتهت منذ العام 1981 ويقف خلفها أحد هذه الفيروسات ألا وهو فيروس نقص المناعة البشرية HIV.

gettyimages-1230250324-2048x2048-1-1280x853.jpg

الهند بلد المليار وأربعماية مليون نسمة، 22 لغة محكية، 477 لهجة، 7 ديانات رئيسية عدا الجماعات الصغيرة، ربما نحن سكّان البلدان الصغيرة قد لا نستوعب إجتماع هذه الأرقام كلّها في بلد واحد، ومن هنا تسمية شبه القارة أمر يليق بهذه الدولة.

gettyimages-50585249-2048x2048-1-1280x853.jpg

تستمر محادثات فيينا النووية غير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران، وفي موازاتها، تواصل طهران سياسة الخطوة خطوة، للتحرر من إلتزاماتها المنصوص عليها في إتفاق 2015 النووي، وآخرها رفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى 60%، رداً على هجوم نطنز، فما هي قصة التخصيب؟

uno-mas-uno.jpg

في مسرحية "شاهد ما شفش حاجة" للفنان المصري الكبير عادل إمام، يسأله القاضي في أحد المشاهد كيف وصلت إلى المنزل ثمّ أكلت وغيّرت ملابسك وعدت وخرجت ووصلت إلى منزل المغدورة عند السّاعة 11:30؟ فيجيب: أصل كنت مستعجل.

laboratory_mice__hanif_bahari.jpg

لم يكن ينقص نشرات الأخبار في لبنان شيء سوى عنوان برّاق سيخطف كلّ الأضواء وتلصق به كلّ الأمراض. إنّه اليورانيوم، للإسم رنّة خاصة لا سيّما أنّ هذه المادة مرتبطة بشكل عضوي بالقنابل، والمفاعلات وتاليًا الكوارث النووية.

sputnik-v-in-orbit_2.jpg

لو تُرك أمر التلقيح في لبنان للحكومة اللبنانية، لكان البرنامج الزمني لمواجهة فيروس كورونا تجاوز العام 2030، لكن تسابق الشركات الخاصة يمكن أن يعوّض التعامل الرسمي السلحفاتي، برغم فلتان الأسعار المتوقع، إلى حد أن أحد اللقاحات يوازي نصف الحد الأدنى للأجر، وبعضها يفوق هذا الحد الأدنى للأجر!