خاص 180, Author at 180Post

AP_19175691447028-e1561658304357-1280x800.jpg
Avatarخاص 18003/01/2021

من كواليس الحكم في روسيا، تتسرب معلومات عن استقالة محتملة لوزير الخارجية سيرغي لافروف. ليس حديث الاستقالة بالأمر الجديد، فرئيس الدبلوماسية الروسية سبق أن أبدى رغبته في التقاعد أكثر من مرة. ومع ذلك، فإنّ المعضلة الحقيقية تبقى في ايجاد البديل.

portrait_of_barack_obama_as_the_devil__pete_kreiner.jpg
Avatarخاص 18026/11/2020

في كتابه الأخير "أميركا القيم والمصلحة، نصف قرن من السياسات الخارجية في الشرق الأوسط"، يقدّم سفير لبنان الأسبق في واشنطن الدكتور عبدالله بو حبيب عرضاً للحقبات الرئاسية من ريتشارد نيكسون إلى دونالد ترامب. يستعيد موقع 180 ما تضمنه الكتاب عن حقبة باراك أوباما التي قد تؤشر في بعض عناوينها إلى ما ستكون عليه حقبة الرئيس المنتخب جو بايدن، ولو أن الزمن لا يعود إلى الوراء.

gettyimages-92629957-2048x2048-1-1280x762.jpg
Avatarخاص 18018/11/2020

نشرت صحيفتا "واشنطن بوست" الأميركية و"لوموند" الفرنسية، مقالة مشتركة لوزيري خارجية فرنسا جون إيف لودريان وألمانيا هايكو ماس أكدا فيه أن انتخاب جو بايدن رئيساً يمهد الطريق لتعزيز الوحدة بين أوروبا والولايات المتحدة لمواجهة التحديات العالمية للقرن الحادي والعشرين، بما في ذلك صعود الصين. ماذا تضمنت المقالة؟

JOE-.jpg
Avatarخاص 18010/11/2020

قدم فيصل جلول الباحث اللبناني في اكاديمية باريس للجيوبوليتيك، قراءة لأوجه التغيير الخارجية المرتقبة في ضوء فوز جو بايدن بالرئاسة الأميركية، وقال في حوار مع صحيفة "المغرب" التونسية أجرته الزميلة روعة قاسم إن الأوروبيين كانوا الأكثر ابتهاجا بانتخاب بايدن، ورأى أن الرئيس الفرنسي لن يحزن اذا ما نفذ بايدن وعده باسقاط رجب طيب اردوغان عبر الانتخابات في تركيا.  

B6111002-BA-.jpg
Avatarخاص 18002/11/2020

شدد الباحث في اكاديمية باريس للجيوبوليتيك فيصل جلول على أنه لا يمكن حل مشكلة الإرهاب في فرنسا بالمعايير المزدوجة، وقال إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يريد قطع كل اشكال التدخل الخارجي في شؤون الفرنسيين المسلمين. في ما يلي نص الحوار:

118765665-.jpg
Avatarخاص 18029/09/2020

خاض الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله هذه الليلة حواراً لا مثيل له مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.. والنتيجة متروكة للرأي العام، وإن كان لبنان الذي منازله كثيرة، سيقرأ هذا الحوار، إستناداً إلى مواقف مسبقة، مع هذه الجهة أو تلك. لكن ماذا بعد الخطابين؟