سوناطراك Archives - 180Post
Rosh Haniqra, Israel: Israelis men fish while an Israeli naval boat patrols off the northern Israeli coast, close to the border at Rosh Haniqra, a crossing with Lebanon, 08 September 2006. Israel yesterday lifted an air blockade on Lebanon imposed when it went to war with Hezbollah guerrillas eight weeks ago and a Lebanese airliner landed at Beirut's patched-up airport to mark the moment. But Israel said a naval blockade would continue until an international force was deployed off the coast. .AFP PHOTO/JACK GUEZ (Photo credit should read JACK GUEZ/AFP via Getty Images)

gettyimages-161853851-2048x2048-1-1280x819.jpg
علي نورعلي نور30/07/2020

 بعد إنفجار الخلاف مع سوناطراك، وإتخاذ الشركة الجزائرية قراراً بالإنسحاب من عقدها الموقّع مع الدولة اللبنانيّة بعد دفع البند الجزائي، وبالتالي التوقّف عن تزويد منشآت النفط بالفيول لتشغيل معامل الكهرباء، أفضت إتصالات سياسية عاجلة الى إيجاد مخرج يرضي جميع الأطراف، أي شركة سوناطراك ومؤسسة كهرباء لبنان ووزارة الطاقة اللبنانية!

gettyimages--1280x881.jpg
علي نورعلي نور29/07/2020

بخلاف ما أعلنه وزير الطاقة اللبناني ريمون غجر من أن زيادة الإنقطاع في التيار الكهربائي في كل لبنان في الساعات الأخيرة "ناتج عن عطل تقني كبير وإصلاحه يحتاج إلى وقت" لم يحدّد مدته، ثمة رواية مختلفة تبشر بعتمة شاملة وقريبة.

EniSonatrach.jpg
علي نورعلي نور07/05/2020

ككل قضيّة من قضايا الفساد التي تبدأ خيوطها بالإنكشاف تدريجيّاً، يشعر المتابع أنّه أمام جحر أرنب عميق. كلّما إنكشف جزء جديد من أجزاء الفضيحة، تبرز تساؤلات جديدة تقودنا نحو أجزاء أخرى لم تنكشف بعد. جميع الخيوط في ملف الفيول المغشوش تقودنا نحو الإعتقاد بأن المسألة أكبر بكثير من الشحنتين اللتين جرى تعليق تسلّمهما خلال الفترة الماضية.

.jpg
علي نورعلي نور26/04/2020

بلغ عدد الموقوفين في قضيّة الفيول المغشوش في لبنان حتى الآن 17 شخصاً، بينهم الوكيل المخلّص لمعاملات شركة "سوناطراك" البتروليّة الجزائريّة، وموظّفين في المنشآت النفطيّة ومختبراتها. وبينما تتجه النائبة العامة الإستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون إلى إصدار إدعائها يوم الثلاثاء المقبل، تتعدد الأسئلة حول الأطراف المتورّطة في الملف، ودرجة تورّط الشركة الجزائريّة فيه.

5e3a941b4c59b74828200954-1280x853.jpg
علي نورعلي نور24/04/2020

خلال الأسابيع الماضية، تقاطعت عوامل عديدة لعرقلة تطوّر ملف التنقيب عن الغاز اللبناني على المدى القصير. فمن النتائج الأوّليّة التي بدأت بالظهور لأعمال حفر البئر الإستكشافيّة الأولى، إلى تأجيل دورة التراخيص الثانيّة، وإنعكاسات هبوط أسعار النفط على كل تطوّرات الملف، ثمّة ما يكفي من مؤشّرات للإعتقاد بأن هذا المسار سيشهد المزيد من الجمود خلال الفترة المقبلة.