توفيق شومان, Author at 180Post

شرح-افتتاحيات-الشطرنج.jpg

تناول القسم الأول من هذه المقالة المواقيت والظروف التي صدرت فيها كتب "بروتوكولات حكماء صهيون" و"حكومة العالم الخفية" و"أحجار على رقعة الشطرنج"، وجرى التركيز على الكتاب الأول ووقوف النظام القيصري الروسي وراء إصداره، والقسم الثاني يعالج الكتابين الأخيرين. 

بروتوكوزلات-حكماء-صهيون.jpg

منذ سنوات عدة لا تقل عن عقد كامل، عادت “نظرية المؤامرة“ لتبسط أفكارها على مساحة واسعة من الخطاب السياسي العربي، والإشكالية في هذا الإحياء لنظرية خفتت إلى حد معقول مع نهاية الألفية الثانية، تكمن في شيوعها لدى الناشئة الجديدة، إذ راحت كتب مثل “بروتوكولات حكماء صهيون" و“حكومة العالم الخفية“ و”أحجار على رقعة الشطرنج“ تشكل مراجع أساسية لتحليل الأحداث وتفسيرها.

The-return-of-the-Kosovo-war-Del-Rosso.jpg

التحذيرات المتبادلة في الأسابيع الأخيرة بين صربيا وكوسوفو تعيد منطقة البلقان إلى دائرة التوتر بين دولها وقومياتها، حيث كانت صربيا على الدوام في قلب أحداثها وأدوارها منذ بروز "المسألة الشرقية" قبل قرنين إلى الحربين العالميتين الأولى والثانية، ولا تبتعد صربيا في المرحلة الراهنة عن تفاعلات الحرب الروسية ـ الأوكرانية، فصربيا هي الحليف الأوثق لروسيا.

967ffbf7489fcb51ff728423604a88f9-1.jpg

يتحسّس العراقيون الحاليون حين يكتب "غيرهم" عنهم، وأقل ما يقال في كتابات "الغير" إنها عورات ناقصات، ومع أن تاريخ العراق العميق قائم على المجادلة واستيعاب الأفكار الوافدة والشخصيات والجماعات المستوطنة، فإن واقع الحال بات منقلباً على ما سبق من أزمان وأحوال، ومع ذلك فالكتابة عن العراق لا تختص بالعراقيين وحدهم، تماماً كما أن العراقيين معنيون بالكتابة عن العرب وكل قطر من أمة العرب. 

اسود-وابيض.jpg

قبل ست وستين سنة، وفي مثل هذه الأيام، كان العالم قاطبة، يعيش ذيول "العدوان الثلاثي" الذي تعرّضت له مصر من قبل التحالف البريطاني ـ الفرنسي ـ الإسرائيلي بذريعة الرد على قرار الرئيس جمال عبدالناصر بتأميم قناة السويس في السادس والعشرين من تموز/يوليو 1956، وعلى ما ظهر بعد سنوات أن دوراً لبنانياً ليس قليل الشأن، قد أسهم في إيقاف آلة العدوان.

الحص.jpg

لم يكن معرض “الكتاب العربي والدولي“ الذي اختتم نشاطاته في العاصمة اللبنانية بيروت، الأحد الماضي، إلا بقعة ضوء في ليل المدينة الحالك الذي لا يبدو له خاتمة، بفعل طغيان السياسة الشوهاء على المشهد اللبناني العام، وإذا كانت بيروت قد أصرت على القول “نعم“ للكتاب، فلأنها كانت وما زالت عنواناً للحرف والكلمة والمطبعة.

20130522135145.jpg

بعض اللبنانيين أخذته الشماتة بـ"التيار الوطني الحر" بعد إخفاقه بتعطيل جلسة مجلس الوزراء، الإثنين الفائت، تماماً كما أن بعض اللبنانيين اغتبط وابتهج حين "هج" الرئيس سعد الحريري من الواقع السياسي الأسود الذي يطغى على لبنان، ولا يمكن إحصاء حالات مماثلة يكيد فيها بعض اللبنانيين لبعضهم الآخر بإظهار الفرحة والمسرّة إذا ضربت الفاجعة أو البليّة فريقاً يخاصم ذاك أو لا يسير على صراطه.

454545454545544544545454545454.jpg

لم يكن مشهداً عادياً ذاك الذي أظهر جموعاً متظاهرة في مدن صينية عدة قبل أيام قليلة، فمنذ عام 1989 تاريخ الواقعة الشهيرة في ساحة "تيان إن مين" في قلب العاصمة بكين، حيث طالب المتظاهرون آنذاك بالديموقراطية والحريات السياسية، لم تعرف الصين تظاهرات أو اعتراضات مماثلة، وإذا ما جرى استثناء ما يحدث في هونغ كونغ بين آونة وأخرى، فتوصيف "مملكة الصمت" قد يكون أكثر التوصيفات انطباقاً على زعيمة "العالم الأصفر".

فينيقيا-ولبنان.jpg

تستعيد هذه المقالة سجالاً تاريخياً وفكرياً يُقارب عمره ألفي عام، ولا تنفك عناصره تجول في الشرق والغرب بحثاً عن مكتشفات وتنقيبات آثارية وكتابية تُسهم في الإجابة عن السؤال الصعب: هل أخذ أهل اليونان القُدماء؛ المعروفون بالإغريق؛ ديانتهم وآلهتهم وفلسفتهم وعلومهم وفنونهم عن الفينيقيين؟ وهل صحيح أنهم أحدثوا تغييرات فيها وجعلوها ملائمة لأفكارهم وبيئتهم، ثم أعادوا صياغتها وصدَّروها إلى أنحاء المعمورة، بمن فيها فينيقيا نفسها؟

وتين.jpg

في الثاني من آذار/مارس الماضي، وبعد أسبوع واحد من إطلاق الرئيس فلاديمير بوتين "العمليات العسكرية الخاصة" في أوكرانيا، كتبتُ "هل أخطأ بوتين في حساباته"، وفي التاسع من الشهر نفسه، أتبعتُ المقالة الأولى بثانية عنوانها "عقدة أوكرانيا على أبواب الكرملين" تمحور مضمونها حول استدعاء النموذج الأفغاني إلى أوكرانيا وإصرار الغرب على الحؤول دون أن تحقق روسيا انتصاراً عسكرياً على أبواب حلف "الناتو" في أوروبا الشرقية.