الإقتصاد التركي Archives - 180Post

42918865_303.jpg
Avatar18009/06/2022

اقترح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “العودة الطوعية” لمليون لاجئ سوري إلى مناطق شمال سوريا التي تسيطر عليها أنقرة. هذا الإقتراح يعيد إلى الواجهة خطاب الكراهية، وذلك على مسافة سنة من موعد الإنتخابات الرئاسية التركية المقررة في حزيران/يونيو 2023. لارا بيالون مراسلة "أوريان 21" في إسطنبول كتبت تقريراً عن قضية اللاجئين بالفرنسية وترجمته إلى العربية الزميلة سارة قريرة من أسرة "أوريان 21".

gettyimages-520451902-2048x2048-1.jpg
Avatar18018/04/2022

 يتقدم العنوان الإقتصادي على ما عداه في سياق الإستعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة في يونيو/ حزيران 2023، والتي يأمل رجب طيب أردوغان أن تكون مناسبة لتجديد ولايته، علما أنه عُيّن رئيساً للوزراء للمرة الأولى عام 2003. هذه المناخات يعكسها الصحفي والمصور لوران بربينيان إيبان في تقرير نشره "أوريان 21" بالفرنسية وترجمه الزميل حميد العربي إلى العربية.

e45454-1.jpg

تنبه مكسيم رابنيكوف باكراً إلى أزمة العملة التركية، وتوقع استمرار انخفاضها بشكل حاد حتى عام 2022. يعمل رابنيكوف محللاً اقتصادياً في وكالة التصنيف الائتماني الدولية المعروفة بـ"ستاندرد آند بورز غلوبال"، وهو كان قد أطلق هذا التوقع عام 2019، وتحديداً بعد أشهر قليلة من بداية الأزمة المالية في تركيا.

erdogan_assad.jpg

أثارت التسريبات الصحافية بعد زيارة الرئيس السوري بشار الأسد لدولة الإمارات الحديث عن رؤية جديدة لأنقرة لإعادة العلاقة مع دمشق، وخاصةً ما ذكرته صحيفة "حرييت" التركية، عن أن "السياسة المتوازنة التي اعتمدتها تركيا مؤخراً والدور الذي لعبته أنقرة في الأشهر الأخيرة، ولا سيّما إزاء الحرب في أوكرانيا، جعلا الوقت الحاليّ مناسباً لحل الأزمة السورية".

Erdogan’s-End-Game.jpg
منى فرحمنى فرح05/01/2022

سعي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وراء السلطة بلا أي رادع، يأخذ تركيا في اتجاه خطير. وإذا لم يتم وضع استراتيجية فعَّالة لحمله على مغادرة المشهد السياسي الآن، وضمان إنتقال السلطة بسلاسة، فإن حالة عدم الإستقرار المرتقبة ستطال أوروبا والشرق الأوسط. "والجميع سيتذكر أردوغان فقط كزعيم ألقى ببلده ومواطنيه في الفوضى"، كما يرى سونر كاجابتاي في هذا التقرير الذي نشرته "الفورين أفيرز"(*).

15721227500.jpeg

تداول معارضون للرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخرًا مقطعًا مصوّرًا له قبل عشرين عامًا، يدعو فيه الحكومة للذهاب إلى انتخابات برلمانية مبكرة، ردّا على الأزمة الإقتصادية التي عصفت بتركيا آنذاك، فهل تصح مثل هذه المقارنة اليوم في الإتجاه المعاكس؟