عبد الرحيم التوراني, Author at 180Post

-بنصالح-مع-بورقيبة-في-بداية-استقلال-تونس-1.jpeg

يوم الأربعاء الماضي، في السادس عشر من أيلول/سبتمبر الحالي، غيَّب الموت المناضل السياسي والنقابي والوزير السابق التونسي أحمد بن صالح، حيث ووري جثمانه الثرى في مقبرة الزلاج بعاصمة بلد "ثورة الياسمين".

pedophilia-.jpg

منذ السبت الأخير المصادف 12 أيلول/سبتمبر الحالي، خفتت أصوات التنديد بالسياسة الحكومية المنتهجة في المغرب لمحاصرة الجائحة كورونا التي إرتفعت مؤخراً بشكل غير مسبوق، مع ارتفاع ملحوظ في عدد الوفيات بسبب الوباء.

gettyimages-1228002442-2048x2048-1-1280x836.jpg

لم أفلح منذ يوم "كارثة بيروت" حتى الآن، في لملمة واستجماع ما تشتت وتشظى في داخلي من أشلاء ومزق، تناثرت وتكورت في كريات دمي، ذابت في دورتي الدموية ذوبان الدم الفاسد وتجلطه في شرايين موتى محنطين ومنسيين في التاريخ غير المدون.

AP940820023-2048.ngsversion.1509760192715.adapt_.1900.1-1280x895.jpg

جرائم فرنسا الاستعمارية في الجزائر ومستعمراتها الأخرى وإفريقيا، ستظل وصمة عار في تاريخ البلد الذي كتب فيه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. ففي كل مرة يطل حدث أو واقعة يذكر بهذا التاريخ الأسود البغيض.

aff8aa02-7fd9-46c0-9c65-fdeb785ff315-1280x719.jpg

تحل يوم الجمعة 17 تموز/يوليو 2020، الذكرى التاسعة والتسعون لانتصار المغرب على اسبانيا في حرب الريف، وبالتحديد في معركة "أنوال" التاريخية، حيث كانت قوات المغاربة فئة قليلة لكنها مسلحة بالإيمان بالقضية والعقيدة وبتحقيق النصر. قائد هذا الانتصار العظيم هو الزعيم المغربي محمد بن عبد الكريم الخطابي (1882- 1963).

w1280-p16x9-000_1fj346.jpg

هل يمكن النظر إلى ما يجري اليوم في ليبيا باعتباره صراعاً بين "علمانيين" بزعامة المشير خليفة حفتر، وبين "إخوانيين" بقيادة فايز السراج؟ الأول، وراءه مصر والإمارات والسعودية وفرنسا. والثاني، وراءه تركيا وقطر، وتؤيده الأمم المتحدة، وإلى حد ما "اتحاد المغرب العربي" (ليبيا عضوٌ مؤسسٌ فيه).

Haftar.AFP__2-1280x853.jpg

قبل نشأتها في نهاية الأربعينيات، كان العالم العربي مساحة واسعة لإسرائيل، أطلقت فيها عملاءها وجواسيسها يرتعون ويجوبون أرجاءه لأهداف ترسيخ كيانهم الوليد. ليس هناك بلد عربي واحد لم يسجل فيه الموساد خطواته وبصماته، من المحيط إلى الخليج. غالبا ما كان يتم استقطاب أكثر من حاكم وضمان تجاوبه، أو تجنيد عدد من الأفراد النافذين في بلدانهم للعمل مع "الموساد". وتظل حقائق هذا الاختراق في الكتمان ولا يتم تسريب أسرارها إلا بمقدار ما ترغب فيه إدارة الكيان الصهيوني وفق ما يخدم برامجها ومقاصدها على المديين القريب والبعيد.

gettyimages-588708114-1-1280x853.jpg

يوم الإثنين في 29 حزيران/يونيو 1992، لقي الرئيس الجزائري محمد بوضياف مصرعه. هي ذكرى إغتياله الثامنة والعشرين. قبل خمسة أيام، مرت أيضاً ذكرى ميلاده الواحدة بعد المئة، إذ هو من مواليد الاثنين 23 حزيران/يونيو 1919.