تامر منصور, Author at 180Post

الصورة-الرئيسية-للمقال-2-3.jpg

قبل سنوات، وقع اختياري على فيلم "كتلة أكاذيب" Body Of Lies. لسببين؛ أولهما، هوايتي التي تدفعني لمشاهدة أفلام عن الوطن العربي والشرق بصفة عامة، من إنتاج دول لا تقع في هذا المحيط. وثانيهما، أن الفيلم من بطولة أحد نجوم هوليوود المفضلين لديّ، ليوناردو دي كابريو، وما أدراك ما أداء هذا الممثل الأمريكي، الذي بدأ الفن طفلاً، ليتحول على مر العقود إلى غول سينمائي. لا يجب أن ننسى مخرج الفيلم ريدلي سكوت، هو المُبدع الذي يصنع واقعاً، ويقنعك أنه سينما، ربما عكس توجه أغلب المخرجين الآخرين.

الصورة-الرئيسية-للمقال-2-2.jpg

قارن كثيرون بين تعامل أوروبا بترحيب مع اللاجئين الأوكرانيين وسلوكها السلبي إزاء اللاجئين السوريين ومن قبلهم العراقيين، برغم إستثناء بعض حملات التعاطف التي قامت بها منظمات إنسانية ومنظمات مجتمع مدني في أوروبا تضامناً مع الشعب السوري تحديداً.

الصورة-الرئيسية-للمقال.jpg

لدى ماكينة الإنتاج الدرامي في بلادنا قدرة مهولة على إهدار المواهب بنتاج فني تجلط الحبر في سني أقلام كُتابه، فحُشر في تصنيفات محدودة وخطوط درامية تتكرر أكثر مما تتنوع وقد تنمّط أداء الممثلين على قمم أدوارها. أمامهم اهتزت الكاميرات في أيادي حامليها، يهرول وراءها مخرجٌ يحاول اعتصار شيء استثنائي من جوف ثمرة استنزف عصيرها.

الصورة-الرئيسية-للمقال-2.jpg

اعترف منذ أول هذه السطور، أن ما سيلي من سردية أسماء محتملة لخلافة فلاديمير بوتين على رأس روسيا الاتحادية، مجرد تكهنات ومحاولة استشراف مبكر، خاصة بعد أن بلغت حماسة الرئيس الأمريكي جو بايدن حد قوله إن بوتين "لا يمكنه الاستمرار في السلطة". فلنداعب هذه الأمنية الأمريكية باختفاء بوتين من الساحة الجيوسياسية العالمية.

RUSSIA-UKRAINE-MOV-.jpg

نجح فلاديمير بوتين في تحقيق ما يريد. لا أقول ذلك لأنني تسمّرتُ أمام شاشة قناة RT، أو نتاجَ روسوفيليا Russophilia مزمنة قد أصابتني. أعتقد أنه لم يترك لبوتين أي خيار سوى ما فعله في أوكرانيا، لكن لا وجود لشيء إسمه ضربة قاضية في قوانين هذه اللعبة، ومن يتوقعها، عليه أن ينتظرها بسذاجة.. وربما طويلاً.

slider-1.jpg

بداية، أعلن تبرئة ضميري من مسؤولية التحيز لأي طرف سوى الحقيقة، وأعلن التزامي بالتبليد العمدي لمشاعر التعاطف. لذا، أرجو منك عزيزي القارىء، أن تبقي ذهنك منفتحاً نحو الفكرة التي تختبىء وراء ما أعرضه عليك، وأن تحاول أن تستخلص المنطق – أو اللا منطق – المنضوي بين خبايا هذه السطور.

IMG-20220307-WA0136.jpg

يُسَلّطُ في كل دقيقة ما يكفي ويفيض من بقع الضوء على أبرز جوانب الحرب الروسية - الأوكرانية، وعلى رأسها شخصية الرئيس الروسي فلاديمير فلاديميروفيتش بوتين. هدف هذه السطور هو تسليط بقع ضوء على كواليس لا يُلتفت إلى تفاصيلها ومدلولاتها في خضم الأحداث المتسارعة هناك.