25 أيار/مايو Archives - 180Post

.jpg

مضى عقدان على انسحاب القوات الإسرائيلية وتحرير جنوب لبنان، وليست الإشارة إلى حدثي الانسحاب والتحرير، مدفوعةً بأسلوب الإطناب أو الدواعي الإنشائية، وإنما تمهيد لمناقشة التغييرات القسرية التي حصلت في العقيدة العسكرية الإسرائيلية وخطط التسلح.

IMG-20200525-WA0140.jpg

لا بد من تلاوة المشاعر أولاً. الإنتصار حالة إنسانية فذة. الخروج من نفق الخسائر، يغيّر في طبيعة الإنسان. الهزائم خلّفت شعباً فاقد الإيمان بأمته. إذاً، منطقياً، قبل الولوج إلى الكلام بعقل بارد، فلنتجرأ على الإعتراف، أن المقاومة غيّرتنا: كنا في وادي الدموع، وبلغنا شرفة المستقبل. مستقبلنا يُولد من صنع أيدينا.

IMG-20200525-WA0053.jpg

بعيدة تبدو المسافة بين انطباعات عامة تكوّنت لدى المصريين عن تحرير جنوب لبنان عام 2000، وبين البحث عن ما تبقى من أثر هذا الحدث الذي بدا قبل عشرين عاماً وكأنه نقطة بداية لمتغيرات كبرى استهلتها الألفية الجديدة، ليس على طريقة أحجار الدومينو أو أثر الفراشة، ولكن على قاعدة إعادة احياء ثنائية المقاومة والتفاوض أمام ثنائية التسليم والتكيُّف، والتي لم تنحصر في ما يخص إسرائيل أو السياسات الخارجية بشكل عام، بل انعكست على الداخل المصري بأشكال متنوعة تراوحت بين القبول والترحيب والرفض والتشكيك وغيرها من الثنائيات التي تدور في فلكها الجدالات العامة والخاصة في بلد شديد المركزية.

-يطلق-الرصاص-ابتهاجا-بتحرير-بلدته-كفرحونة-1280x841.jpg

لا تبدو العلاقة مع حزب الله اللبناني في المغرب العربي مركبة جداً؛ إنّها تنحو إلى قدرٍ من التبسيط طالما فهمنا سرّ وقوع الناس في هذه الرقعة الجغرافيّة في حب القوي ما لم تتّضح لهم هوامش الإفتئات بالقوّة على الضعفاء، وفي أسوأ الحالات طرّا؛ تتمثّل الساكنة في تلك البلاد بنصيحة قالها ميكافيلي العرب أبو بكر بن عمّار للمعتمد بن عبّاد قبل سقوط الأندلس في يد المرابطين المغاربة: "عدوّ قويّ خير للحاكم وأجدى نفعاً من صديقٍ ضعيف".

IMG-20200525-WA0135.jpg

لولا صور الشهداء المتناثرة فوق جدران البيوت التي أعيد بناؤها بعد التحرير في مثل هذه الأيام من العام الفين، ثم في حرب تموز/يوليو 2006، لكان النظام اللبناني المعادي بطبيعته للمقاومة والتحرير، قد إنهار أو سقط تحت الاحتلال الإسرائيلي كالجولان ومعظم الأرض الفلسطينية.

IMG-20200525-WA0139.jpg
Avatar18029/05/2020

يقدم كل من البروفيسور إفرايم كارش، وهو مدير "مركز بيغن السادات للدراسات الإستراتيجية"، وأستاذ فخري ​​في "كينجز كوليدج ـ لندن"، ورئيس تحرير مجلة "ميدل إيست كوارترلي"، والجنرال (احتياط) غيرشون هكوهين، قائد سلاح سابق وقائد الكليات العسكرية في الجيش الإسرائيلي، وهو باحث في مركز بيغن السادات للدراسات الاستراتيجية، قراءة مشتركة لتداعيات قرار الإنسحاب الإسرائيلي من لبنان في العام 2000، على عقيدة الجيش الإسرائيلي وروحه القتالية.

43-.jpg

من حرب العام 1948 حتى حرب تموز/يوليو 2006، وبينهما محطة العام 2000 التاريخية، ثمة سردية للإنتصار وللهزيمة. سردية تتطلب قراءة مشهد 25 أيار/مايو من خلال أبعاده المتصلة بالصراع العربي الصهيوني، لا الصراع على جبهة واحدة من الجبهات، ذلك أن التفكيك لا يمكن إلا أن يقودنا إلى "لبنان أولاً" و"فلسطين أولاً" و"العراق أولاً"..

IMG-20200525-WA-.jpg

لطالما شكّل انتصار الشعوب في المعارك الوطنية المصيرية مفخرة للمنتصر تكون له حجة أمام العالم. فالمجتمعات الحيّة أدركت أن المحافظة على الإرث التاريخي أمر يضاهي بأهميته أهمية الحدث نفسه، لذلك عملت على تخليد انتصاراتها وإنجازاتها ونقلها من جيل إلى جيل حتى تبقى حيّةً في وجدان الشعوب وعاملاً مهماً في نهضتها وازدهارها.