الديموقراطيون Archives - 180Post
JERUSALEM - MAY 05: Palestinians argue with Jews during a demonstration at Sheikh Jarrah neighborhood after Israeli government's plan to force some Palestinian families out of their homes in East Jerusalem on May 05, 2021. (Photo by Mostafa Alkharouf/Anadolu Agency via Getty Images)

Biden_grolik.jpg

تبرئة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب من تهمة التحريض على التمرد (إقتحام الكابيتول) في السادس من كانون الثاني/ يناير الماضي، لم تكن مفاجئة، فالحقيقة لم تكن مهمة لا في المحاكمة الأولى قبل 12 شهراً ولا في نتيجة الثانية.

gettyimages-1229756004-2048x2048-1-1280x853.jpg
Avatar18029/01/2021

لماذا يبدي الرئيس الأميركي جو بايدن إستعداده للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني وإنهاء عقوبات دونالد ترامب على إيران؟ السؤال يطرحه الصحافي والكاتب الأميركي توماس فريدمان على بايدن، وينقل عنه جواباً، لا بل أجوبة، في "نيويورك تايمز".

trupm-abraham-FINE.jpg

أربع ساعات كانت كافية لتهز الولايات المتحدة. لم يكن هجوماً من الخارج، لا 11 أيلول ولا بيرل هاربور، ولا استنفار نووياً مقابل استنفار نووي روسي، كما حدث إبان أزمة كوبا في أوائل ستينيات القرن الماضي، أو كما حدث في الحرب العربية-الإسرائيلية عام 1973. بل إن وقائع ليل الأربعاء المدلهم قد لا تكون أقل خطورة، وستبقى عالقة في أذهان الأميركيين، مثلها مثل أحداث تاريخية مرّوا بها من قبل.

01friedman-02-jumbo.jpg

أجرى الصحافي الأميركي توماس فريدمان يوم الثلاثاء الماضي مقابلة مع الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، نشرتها صحيفة "نيويورك تايمز" أمس (الأربعاء)، ركز فيها على عدد من القضايا الداخلية والخارجية، وأبرزها العلاقة مع الصين والموقف من الإتفاق النووي مع إيران، وتضمنت الآتي:

honorable_citizen_of_eu_president_xi_jinping__thomas_wong.png

في العام 2016، أعلن دونالد ترامب ترشحه للرئاسة من خارج مؤسسة الحزب الجمهوري التقليدية، وسرعان ما اجتاح القيادات التاريخية للحزب وازاحها.. إلى أن سُمي مرشحاً رسمياً عن الجمهوريين. لاحقاً، أثار فوزه دهشة وقلق "الدولة العميقة" بجناحيها الجمهوري والديموقراطي. ماذا بعد فوز الرئيس المنتخب جو بايدن؟

FB_IMG_1604814349570-1280x853.jpg

لا يتوقف الكثير من المعلقين على الادعاء أن تجربة الانتخابات الرئاسية لهذا العام قد أصابت مصداقية الديمقراطية الأمريكية بكثير من الضرر على المستوى الداخلي وعلى صورة ومكانة الولايات المتحدة حول العالم.