بريطانيا Archives - 180Post

58384132-.jpg

إستعرض الصحافي الإسرائيلي رونين بيرغمان في فصول سابقة من كتابه "إنهض واقتل أولاً، التاريخ السري لعمليات الإغتيال الإسرائيلية" أبرز عمليات الإغتيال التي نفذتها مجموعات صهيونية متطرفة ضد مسؤولين في إدارة الإنتداب البريطاني لفلسطين. في هذا الفصل، يعرض بيرغمان كيف أصبحت المجموعات الدموية نفسها النواة المؤسسة لقيادة ومؤسسات الكيان الصهيوني.

the_oil_industrys_9_11__pete_kreiner.jpeg
Avatar18002/06/2020

يقارب الكاتب والمحلل الإستراتيجي الأميركي جورج فريدمان في مقالة منشورة في "جيوبوليتكال فيتشرز"، قرار الولايات المتحدة بتخفيض قواتها في المنطقة، تمهيداً لحلول إسرائيل محلها ولعبها الدور الإستراتيجي نفسه.

3920.jpg
Avatar18029/04/2020

كيف تعاملت بريطانيا بشكل خاطىء مع فيروس كورونا؟ يحاول كل من توبي هيلم وإيما غراهام ـ هاريسون وروبين ماكيه، تقديم إجابة عن سؤال لن يتمكن البريطانيون الآن من تقديم جواب نهائي عليه. ماذا تضمن تقرير ثلاثة صحافيين بريطانيين نشرته، امس (الأحد) صحيفة "الغارديان" البريطانية؟

DSC_8998-1280x879.jpg

قبل أن يعلن لبنان قراره السياسي بالتوقف عن التسديد لحاملي سندات اليوروبوند، قبل حوالي الشهر، كان قد بدأ الأخذ والرد حول موضوع صندوق النقد الدولي. صحيح أن اللجوء إلى الصندوق عنوان خلافي، سياسياً وإقتصادياً ومالياً، غير أن عدم اللجوء إليه، قد يرتد أيضاً على لبنان بما هو أكثر سلبيةً. هنا تبدو المفاضلة صعبة وبين سيءٍ وأسوأ. الأهم، هل بمقدورنا تحويل الأزمة الإقتصادية ـ المالية إلى فرصة، وتحديداً على صعيد "النموذج" الأفضل للبنان.. مستقبلاً؟

wwwwww.jpg

"الزمن هو أعظم الكتّاب، لأنّه يكتب دائماً أعظم النهايات"... هكذا كان يرى "عبقري السينما" شارلي شابلن، إلى العلاقة الإشكالية بين الزمن والتاريخ في حياة الأمم. شابلن، الذي وُرِي الثرى في سويسرا قبل نحو نصف قرن، بحضور أكثر من عشرين رئيس دولة، قارعه الأميركيون طوال حياته تقريباً، واتّهموه بمعاداتهم ونفوه من بلادهم. فأفلام شابلن، كانت مرآةً تعكس المعاناة الإنسانية من خلال الكوميديا، وتنتقد بقسوة السلطة وأرباب العمل والبورجوازية والنظام الرأسمالي اللاهث للسيطرة على كلّ مقدّرات الحياة، عبر تجريد الفرد من إنسانيته واستلابه أمام الآلة وتكريس كلّ نشاطٍ بشري (وغير بشري) لمصلحة الربح المالي المفرط.

FB_IMG_1584094266759.jpg

 بخطى متعثرة، تتجه بريطانيا العظمى، على ما يبدو، إلى إعتماد إستراتيجية مناقضة لما سلكه العالم حتى الآن في مواجهة فيروس (كوفيد 19) أو كورونا الجديد، بدءاً من تجربة الصين، مهد الفيروس التي تتجه لتصبح نموذجاً في مكافحته، وصولاً الى أوروبا التي تتخبط فيه مع تحولها الى البؤرة الرئيسية للوباء. هي إستراتيجية قائمة على التعرض للفيروس لا الإختباء منه، في ما يعرف علمياً بـ"مناعة القطيع". فهل هي فرادة الإنكليزي الذي يقود سيارته بمقود إلى اليمين، خلافاً للبشرية جمعاء؟ أم هي دعسة ناقصة.. دوافعها إقتصادية؟

1360885_1508870983.jpg

 يعيش العالم برمته، تبعات فوز المحافظين بزعامة بوريس جونسون (55 سنة) المنتخب عن أكسبريدج وجنوب روسليب غرب لندن، بأغلبية برلمانيّة مريحة قُدّرت بـ 362 مقعداً من أصل 650 هي إجمالي مقاعد مجلس العموم البريطاني. مضيفاً إلى نفسه 45 مقعداً جديداً من أصل 317 كان قد حصّلها في آخر انتخابات تشريعيّة قبل الأخيرة والتي جرت في  12 ديسمبر/ كانون الأول 2019، وكان يكفيه أنّ يفوز بـ 326 مقعداً حتى يتمكن من بلوغ المقاعد اللازمة للوصول إلى الأغلبية النيابيّة.

pandasecurity-brexit.jpg

غادرت بريطانيا بعد منتصف ليل الجمعة السبت الماضي الاتحاد الأوروبي الذي دخلته عام 1973 بمقاطعاتها الاربع: انكلترا، ويلز، سكوتلاندا، أيرلندا الشمالية. 

9654824_0_0_1300_845_large-1280x832.jpg
Avatar18013/12/2019

نجح بوريس جونسون في رهانه. حزب المحافظين حقق فوزاً تاريخياً، بحصوله على 364 مقعداً في مجلس العموم البريطان، أي بزيادة 38 مقعداً فوق الغالبية المطلقة (326 مقعداً)، وهو تقدّم غير مسبوق منذ عام 1987، حين حقق الحزب ثالث انتصاراته على التوالي، تحت قيادة مارغريت تاتشر.

Trump-852019-001.jpg

من المنتظر أن يصل الى بيروت في الساعات المقبلة موفد دبلوماسي بريطاني بارز لإستكمال المساعي الاوروبية - الأميركية لإخراج لبنان من المأزق السياسي الحالي والاستماع إلى صوت الحراك الشعبي الذي أنهى أسبوعه الخامس، فيما يشير مسؤولون دوليون الى احتمال إستئناف التفاوض بين أميركا وإيران قبل الانتخابات الرئاسية الاميركية.