السراج Archives - 180Post
(Original Caption) Gamal Abdel Nasser having a go at photography. (Photo by Maher Attar/Sygma via Getty Images)

Libya.jpg

تشي تطورات الأحداث في ليبيا بعد أسبوع على بدء مبادرة وقف إطلاق النار، بغياب الانعكاسات الجدية، حيث تحوّر الصراع من ثنائية حفتر-السراج إلى صراعات دقيقة داخلية في كل من طرابلس وبنغازي عنوانها الإحلال والتبديل العنيف، في ظل مناخ من الارتياب بين المكونات السياسة والعسكرية في الشرق والغرب، مصدره الخشية من الإطاحة بعدد من متصدري المشهد في على الجبهتين لتفعيل التهدئة وترقيتها إلى مسار حل سياسي ينتظر التصديق عليه من ساكن البيت الأبيض الجديد.

IMG_20200714_192958_958.jpg
Avatar18015/07/2020

طبول الحرب الليبية تقرع في القاهرة وانقرة... هذا ما تشي به الوقائع الميدانية والمواقف النارية العابرة لحدود ثنائية طبرق - طرابلس، والتي تبدت خلال  اليومين الماضيين في لهجة تصعيدية تركية اشترطت انسحاب قوات المشير خليفة حفتر من سرت والجفرة - الجبهتان اللتان تعتبرهما مصر خطاً أحمر - وقابلها ما يمكن اعتباره طلباً رسمياً وجهه نواب الشرق الليبي إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للمساعدة في محاربة "الاحتلال التركي".

w1280-p16x9-000_1fj346.jpg

هل يمكن النظر إلى ما يجري اليوم في ليبيا باعتباره صراعاً بين "علمانيين" بزعامة المشير خليفة حفتر، وبين "إخوانيين" بقيادة فايز السراج؟ الأول، وراءه مصر والإمارات والسعودية وفرنسا. والثاني، وراءه تركيا وقطر، وتؤيده الأمم المتحدة، وإلى حد ما "اتحاد المغرب العربي" (ليبيا عضوٌ مؤسسٌ فيه).

sisi_0-1280x992.jpg

يوماً بعد يوم، يدخل الصراع الليبي في منعطفات جديدة، تتعدد معها السيناريوهات المستقبلية لهذا البلد الغارق في الفوضى الداخلية والصراعات الخارجية منذ الثورة على العقيد معمر القذافي في العام 2011. آخر تحولات المشهد الليبي اتخذت منحيين، أولهما ميداني، وتمثل في الانتكاسة العسكرية التي مني بها قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر، بعد فقدانه السيطرة على الغرب، وانكفاء قواته مجدداً إلى الشرق والجنوب، والاندفاعة المقابلة التي باتت حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج، التي استحوذت مجدداً على زمام المبادرة، وباتت اليوم على مشارف مدينة سرت الاستراتيجية.

haftar_libya__ahmad_rahma_EiqpGkx.jpeg

لم تعد ليبيا التي كنا نعرفها. صارت ليبيا خط تماس دولي وإقليمي بين الأمم البعيدة والقريبة. هذه كلها تتقاتل، بجيوشها ومصالحها وشركاتها الأمنية وأسلحتها، على أرض بلد عربي، فيما جامعة الدول العربية، قررت أن تدخل في سبات عميق.

tsk_deniz-1280x796.jpg

نجحت تركيا في قلب المشهد الليبي رأساً على عقب. هذا ما يقرّ به الجميع، صراحةً أو ضمناً، في العواصم المعنية بهذا الملف. منذ بداية العام الحالي، اتخذت ليبيا نهجاً هجومياً في الميدان الليبي، أفضى في نهاية المطاف إلى الحاق هزيمة مرّة بالمشير خليفة حفتر، وبطبيعة الحال برعاته الاقليميين والدوليين. في مقال نشرته صحيفة "فزغلياد" الروسية، يضيء كيفورك ميرزايان على المقاربة التي اعتمدها رجب طيب أردوغان في ليبيا، وحسابات الربح والخسارة على المستوى الدولي.

gettyimages-826719602-2048x2048-1-1280x854.jpg

ظلت قاعدة "الوطية" الجوية في الغرب الليبي عصيّةٌ عن "التحرير" منذُ وقوعها تحت سيطرة الجنرال خليفة حفتر منذُ ستّ سنوات من الآن، وجاء تدمير منظومتين دفاعيّتين من صنع روسي، مصاحباً لإنسحابٍ مدفوع بتساؤلاتٍ حول طبيعة التفاهمات التي جرتْ إنْ حدثت من جهة؛ ومقدار القوّة التي تتمتّع بها حكومة فايز السرّاج وحجم الدعم التركي الثقيل لها، من جانبٍ آخر.

1587480294199027700.jpg
Avatar18023/04/2020

تحت عنوان "الإتجاهات الاستراتيجية، غرب آسيا وشمال أفريقيا 2020"، أصدرت مديرية الدراسات الإستراتيجية في المركز الاستشاري للدراسات والتوثيق، تقريرا يسلط الضوء على الوضع في دول غرب آسيا وشمال أفريقيا، أعده وحرره حسام مطر وشارك في أوراقه البحثية كل من: محمد نور الدين، فؤاد إبراهيم، هدى رزق، علي حيدر، عباس إسماعيل، عباس الزين، وعلي مراد. ننشر في ما يلي أبرز ما تضمنه القسم الثالث بشأن الحرب في ليبيا وعليها.

2020-01-23T130704Z_39586920_RC2PLE932EVX_RTRMADP_3_LIBYA-SECURITY-ALGERIA.jpeg

اختُتمَ اجتماع دول الجوار في ليبيا، يوم أمس الخميس 23  كانون الثاني/ يناير بمشاركة الدول الست التاليّة: تونس، مصر، السودان، تشاد، النيجر، إضافةً إلى حضور وزير الخارجية الألماني هـايكو ماس من أجل استعراض نتائج قمّة برلين.